الأحد، 27 يونيو، 2010

كان يوم مَطَر ..البغبغان جُوَّا القَفَص طَلَّع لِسانُه لعصفورين فوق الشجر ..خَلِّيكو سايقين العناد ..العِشّ قاد ..وخسِرتُو ويَّاه الولاد .. لَـمَّا انفَجَر ..هو انتو حِمْل السِيل ؟؟ ولا حِمْل المطر ؟؟كان فيها إيه لو تِعْمِلُوا زيِّي وتقولوا زَيّ ما يقول البَشَر ؟؟..ردُّوا علِيه العصفورين : لَوْ عَ الوِلاَد .. البَطْن ولاَّدة ..والعِشّ مَهْمَا يقِيد ..صخر الجبل عَنَاقِيد ..نِفْرِشْهَا سِجَّادة .. وانتَ اللي فرحان بالقَفَـص ..أصْلَـك ( قَفَص ) !!..كَتَمُوا الهوا جُوَّاك و نَسُّوك ان ما بين الحياة والموت .. نَفَس ....,,والله القصيدة دى للشاعر هشام الجخ وعجبتنى يارب تعجبكو

قلبى يتمزق


hi5